ter


حتى لو كان الله هو الرقيب



شيرزاد همزاني
العراق

القصيدة

كم أشتقتُ أليكِ يا حُمرة المغيب
تمر ألأيام وذكراكِ لا تغيب
أتذكر ضحكة بأنغام الصبا
وأتذكر بسمة
تمنيت لو لي فيها نصيب
أتذكر كلاماُ شيقاً
ومشاكسات حبيب
أتذكر عينين واسعتين
ووجنتين حمراوتين
وقامة تأسر حتى اللبيب
أتذكرك أنتِ
يا خمر شيراز
يا من تسكرني رؤيتها
حتى لو كان الله
هو الرقيبِ   

للتعليق على القصيدة




وصلنا التعليق على القصيدة .. شكرا لك