تغريدة

 

كنت أطوي على ذراعيك يدي بشد
كأكثر ما يمكنني أن أختص به
من السعادة والأمان

الآن أتباهى بك
مثلما يتباهى المرء بانتصارهِ الوحيد
أمام كل خساراته.!


   

 

لطفاً إشترك في الصفحات التالية